ألوية الناصر صلاح الدين

السيرة الذاتية للشهيد القائد سليمان مرزق سليمان زعرب  رجل التضحيات و الفداء

 

شهيدنا سليمان مرزق سليمان زعرب   ولد بتاريخ  28/1/ 1971من سكان رفح متزوج و أب لخمسة أبناء . كان يعمل في قوات الأمن الوطني في السلطة الوطنية الفلسطينية

لبى نداء المقاومة في الانتفاضة الأولى فكان في المجموعات الأولى التي أشعلت  الانتفاضة وحاله الاشتباك مع الصهاينة وكان له دور بارز في منطقة سكناه حيث كان يعتبر من القادة الميدانيين للانتفاضة الأولى.

 

جهاده ومقاومته

مع اندلاع  انتفاضه الاقصي المباركة حيث قام المجرم شارون بتدنيس المسجد الأقصى المبارك في تاريخ 28/9/2000م فانتفضت القوى البشرية المسلمة  في كل مكان من فلسطين والعالم الإسلامي ولقد التحق شهينا سليمان  مجددا مع ركب المجاهدين الأوائل في لجان المقاومة الشعبية حيث كان من مؤسسي لجان المقاومة الشعبية وجناحها العسكري وكان قائدا في ألوية الناصر صلاح الدين في مدينة رفح.

 

تصديه للعدوان

شارك في العمليات الأولى للمقاومة و استشهد على الحدود الفلسطينية المصرية في منطقة البراهمة  أثناء تصديه لقوات الاحتلال المتمركزة على الحدود المصرية الفلسطينية برصاصة غدر بتاريخ 20/12/2000

 

فأبى إلا أن يرافق أخوته في الجهاد و المقاومة ، فاستشهد وارتقت  روحه في  السماء في لحظات  عز و فخار ، وحركت في النفس الإنسانية معاني التضحية والفداء التي تربى عليها أبناء الشعب الفلسطيني وضرب من خلالها أروع الأمثلة.