ألوية الناصر صلاح الدين

الإعلام الجهادي _ الضفة المحتلة
 

استشهد مواطن، فجر اليوم الخميس، متأصراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال الصهيوني، خلال اقتحام مخيم قلنديا شمال مدينة القدس المحتلة.

وأعلنت مصادر طبية استشهاد المواطن سمير عوني أصلان (٤٥ عاما) خلال اقتحام قوات الاحتلال مخيم قلنديا شمال القدس.

وذكرت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال استهدفت الشهيد سمير أصلان بعد محاولته الدفاع عن نجله رمزي خلال اعتقاله، ضمن حملة اعتقالات نفذتها قوات الاحتلال بمخيم قلنديا، فجر اليوم، ثم احتجزت جثمانه وهو ينزف ومنعت الأهالي من إسعافه.

وأفادت مصادر محلية، بأن عشرات الجنود المحمولين بجيبات عسكرية داخل مخيم قلنديا، واندلعت مواجهات عنيفة مع الشبان الذين قذفوا القوات بالحجارة.